Skip to main content
القائمة
تحديثات من الميدان
المواضيع
فجرَ 30.5.21 اقتحم جنود منزل عائلة مقبل في بيت أمّر باحثين عن الطفل سند (12 عاماً)، وإذ تبيّن أنّه يبيت عند أقارب طالب الجيش الوالدين أن يُحضراه إلى محطّة الشرطة للتحقيق معه. في اليوم التالي جرى التحقيق معه دون مرافق ثمّ اقتيد ليقضي اللّيلة في المعتقل حيث تُرك دون طعام وشراب في زنزانة صغيرة مُعتمة مؤثّثة فقط بفرشة مشبّعة بمياه تنقط عليها من السّقف. في الصّباح نقلوه إلى سجن مجيدو وهناك تناول الطّعام لأوّل مرّة منذ اعتقاله.